لايف ستايل

نادين لبكي مهرجان كان السينمائي


مع البدء بالعد التنازلي للدورة السابعة والسبعين من مهرجان كان السينمائي الدولي تم اختيار المخرجة اللبنانية نادين لبكي من ضمن لجنة التحكيم

الصورة من موقع مهرجان كان السينمائي

يفصلنا قرابة أسبوعين فقط على انطلاق المنافسة إلى السعفة الذهبية للمهرجان الأكثر شهرة وعراقة في عالم السينما حيث ستقام فعاليات الدورة السابعة والسبعين لمهرجان كان السينمائي الدولي في الفترة من 14 إلى 25 مايو ومع العد التنازلي أعلن القائمون على المهرجان عن أعضاء لجنة تحكيمه والتي تجمع أسماء بارزة في عالم السينما بينها المخرجة اللبنانية نادين لبكي.

لجنة تحكيم مهرجان كان السينمائي

واختارت إدارة المهرجان أربعة رجال وأربع نساء ضمن لجنة تحكيم ترأسها المخرجة الأمريكية غريتا غيرويغ التي حقق فيلمها “باربي” نجاحاً واسعاً خلال العام الفائت. حيث ستضم لجنة التحكيم إلى جانب نادين لبكي كاتب السيناريو والمصور التركي إبرو جيلان والممثلة الأمريكية ليلي جلادستون والممثلة الفرنسية إيفا جرين والمخرج والمنتج وكاتب السيناريو الإسباني خوان أنطونيو بايونا والممثل الإيطالي بييرفرانشيسكو فافينو والمخرج الياباني كور إيدا هيروكازو والممثل والمنتج الفرنسي عمر سي. وستتولى لجنة التحكيم مهمة منح السعفة الذهبية الأشهر في عالم السينما لأحد الأفلام الـ 22 المتنافسة.

نادين لبكي ومهرجان كان السينمائي

تمتلك نادين لبكي، الحائزة على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي لعام 2018 عن فيلم “كفرناحوم” تاريخاً طويلاً مع مهرجان كان السينمائي حيث شارك فيلمها الطويل الأول “سكر بنات” في أسبوع المخرجين عام 2007، ثم عام 2011 كانت المشاركة في فئة “نظرة ما” مع فيلمها الثاني “وهلأ لوين؟” ثم شارك فيلمها الأخير “كفر ناحوم” في المسابقة الرسمية عام 2018 ونال جائزة لجنة التحكيم. كما شاركت كعضو في لجنة تحكيم نظرة ما عام 2015، وعادت كرئيسة لجنة تحكيم “نظرة ما” عام 2019.

ولن تكون هذه هي المرة الأولى التي تعمل فيها نادين في لجنة تحكيم المهرجان حيث اختيرت كعضو لجنة تحكيم قسم نظرة خاصة Un Certain Regard بمهرجان كان السينمائي لعام 2015 لتكون بذلك أول عربية تحظى بهذا الدور.

كما تم ترشيح فيلم “كفرناحوم” لجائزة جولدن جلوب وجائزة الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي، وأصبحت لبكي أول امرأة من العالم العربي تحصل على هذا الشرف.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى